أحدث الأخبار




حسام عبد العزيز يكتب "خطأ الإخوان الأكبر"

حسام عبد العزيز يكتب "خطأ الإخوان الأكبر" :

لم يكن خطأ الإخوان الأكبر هو تعيين مرسي السيسي وزيرا للدفاع فمرسي كان مجبرا على اختيار أحد الفاسدين لأن القوى السياسية جميعها لا تعرف شيئا عن الجيش ولا تمتلك كوادر بالمؤسسة العسكرية. خطأ الإخوان كان في عدم جاهزيتهم لتولي حكم مصر.
لا شك أن الإخوان لم يتوقعوا يوما حكم مصر. فالذي يتوقع حكم مصر لابد أن يدرك أن الحكم يحتاج إلى حيازة الآلة الإقناعية والآلة الإكراهية معا. أعني بالآلة الإقناعية هنا وسيلة إقناع الجماهير أو ما يسمى الأيديولوجية (أو الخطاب الإسلامي). وقد نجح الإخوان في حيازة هذه الآلة وتكوين قاعدة شعبية جيدة.
لكن الإخوان لم ينتبهوا قط إلى ضرورة حيازة الآلة الإكراهية وهي الشرطة والجيش. لقد كان لزاما على أية جماعة تسعى إلى الوصول إلى الحكم أن تلتفت إلى هذه الحقيقة. وهي ضرورة إحداث اختراقات في الجيش والشرطة ودس كوادر في هاتين المؤسستين لا سيما الأولى. أفراد لا يدفعون اشتراكات ولا يحضرون مؤتمرات ولا يشاركون في العمل الجماعي. كوادر أعدت لهذا الهدف وحسب.
لكن الإسلاميين كعادتهم لا يعرفون من المؤامرة سوى أنها شيء يستخدمه العدو ضد الإسلام ومن ثم أبى الإخوان إلا أن ينبذوها فلم يعودوا قادرين ـ لاسيما مع اقترابهم رويدا من الحكم ـ على حماية مكاسبهم الإقناعية بآلة إكراهية قادرة على التدخل في الوقت المناسب.

Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.