أحدث الأخبار




تعليقات وردود أفعال المشاهير حول إقالة وزير داخلية الانقلاب محمد إبراهيم

تباينت ردود أفعال مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" و "تويتر"، حول إقالة وزير الداخلية محمد إبراهيم، وتعيين اللواء مجدي عبد الغفار خلفًا له.

وقال الإعلامي عبد العزيز مجاهد، عبر موقع التدوين المصغر "تويتر" تعليقًا على إقالة وزير الداخلية: "بدأ يحاول تخفيف أثقال سفينته محاولا إنقاذها من الغرق ! معلش يا هيما اركن لنا ييجي دورك".
وعلق صنهات بدر العتيبي، عبر موقع "تويتر" على إقالة وزير الداخلية، قائلاً: "#خبر إقالة القاتل محمد إبراهيم وزير الداخلية المصري.. بناء على طلبه !! #تعليق فقد منصبه وحوافزه وبقيت الدماء معلقة في رقبته الى يوم الدين".

وقال الإعلامي أحمد منصور: "إقالة وزير الداخلية القاتل المجرم محمد إبراهيم شريك السيسى وذراعه فى كل الجرائم يعنى أن عصابة الإنقلاب بدأت فى التفكك ونهش بعضها البعض".
واعتبر أيمن نور، رئيس حزب غد الثورة، أن تعسين لللواء محدي عبد الغفار وزيرًا للداخلية، بمثابة عودة لأمن الدولة، وقال في تغريدة له عبر موقع "تويتر": "تعين اللواء مجدي عبد الغفار وزيرا للداخلية هو عوده (أولي)لوزراء الداخليه من جهاز أمن الدولة عقب الثوره".
قال محمد محسوب، وزير الشئون القانونية والمجالس النيابية في عهد مرسي، أن رحيل وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم يعد بمثابة أنتصار للثورة.
وقال في تدوينه له عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "لا شك أن رحيل السفاح الثاني في سلطة القمع لهو نصر للثوار الصامدين في كل شوارع مصر..وسيكتمل النصر برحيل السفاح الأول..‫#‏عودوا_إلى_ثورتكم".
سخر محمود الأزهري، المتحدث الرسمى باسم حركة طلاب ضد الانقلاب جامعة الازهر، من إقالة اللواء محمد إبراهيم.
وقال عبر موقع "تويتر": "لا شك أن رحيل السفاح الثاني في سلطة القمع لهو نصر للثوار الصامدين في كل شوارع مصر..وسيكتمل النصر برحيل السفاح الأول..#‏عودوا_إلى_ثورتكم".
واستطرد طارق الزمر رئيس حزب البناء والتنمية، عبر "تويتر": "سبب عزل وزير الداخلية هو فشله فى السيطرة على الحراك الجماهيرى وتعيين بديل من اﻷمن الوطنى هو محاولة جديدة للسيطرة على السخط الشعبى المتصاعد "
وتابع "التعديل الوزارى هو دليل على فشل الحكومة الواضح وهو محاولة فاشلة لامتصاص الغضب الشعبى المتزايد..".
وعقب عمر عبد الهادي، نائب حزب الوسط، على إقالة اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، عبر موقع "تويتر" فقال: "اقال سفاح و جاب سفاح و الثورة ستنتصر دائما الاقالات تاتي بعد زياره السيسي لمجلس التعاون الخليجي كما تمت اقالة فريد التهامي سابق؟".
ورأى الكاتب الصحفي تامر أبو عرب، أن إقالة وزير الداخلية لا تدعى للفرح.
وقال في تدوينه له عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "فاكرني هفرح لما تشيل سفاح وتجيب مكانه سفاح تاني من الأمن الوطني لسة اتنين من ظباطه قاتلين محامي بالتعذيب من يومين؟".
وتابع "أنا مش هفرح غير لما محمد إبراهيم يلبس البدلة الحمرا ويتحاسب علي إجرامه وفشله مش يلبس البيجامة ويقعد في بيته معزز مكرم بيوصله معاشه كل أول شهر وللا يمسك منصب استشاري يطلع له منه بمصلحة".
وأضاف "أنا مش هفرح غير لما اللي عينه وسانده بعد كل جريمة يتحاسب، مش يغسل إيده منه ومن جرايمه اللي شارك فيها بحتة إقالة".
وانتقد الناشط السيسي حازم عبد العظيم، ما تردد حول تعيين اللواء محمد إبراهيم مستشارًا للشئون الأمنية، وقال في تغريدة له عبر موقع التدوين المصغر "تويتر": "كتبت تويتة في حق محمد ابراهيم ضد الهجوم عليه! لكن تعيينه نائبا لرئيس الوزراء للشئون الامنية مش مفهومة!فيها مسحة مجاملة ومش وقت مجاملات #مصر".
وعقب وسيم وجدي، عضو حركة الاشتراكيين الثوريين، على إقالة وزير الداخلية، عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر"، قائلاً: "الطبيعي أن يأتي وزير الداخلية في النظام القائم من أمن الدولة، أشرس قطاعات الداخلية وأشدها عداوة للجماهير، أحلم بيوم، سيأتي، يتم تعيين وزير الداخلية فيه من قطاع الغزل والنسيج.دولتنا ودولتهم!".
وأشاد مظهر شاهين، بوزير الداخلية محمد إبراهيم بعد إقالته، متمنيًا له التوفيق، فقال عبر حسابه على "فيس بوك": "شكرا للبطل.. بكل الحب والتقدير نشكر اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية السابق الرجل الوطني المخلص الذي قاد مسيرة الأمن في فترة عصيبة من تاريخ مصر وصاحب الموقف الوطني في 30 يونيو والذي عرض حياته للخطر في سبيل الحفاظ علي أمن واستقرار مصر علي كل ما قدمه للوطن وأتمني له دوام التوفيق في مهامه وحياته المستقبلية".

وتابع: "متمنيا لوزير الداخلية الجديد اللواء مجدي عبد الغفار التوفيق والسداد في مهمته الصعبه".
وسخرت حركة شباب 6 إبريل، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، فقالت: "إزاي يا جدع ... تهون عليك العِشرة ده إنتوا قاسمين الدم سوا .. ده إنتوا سارقين وقاتلين ومزورين سوى".
وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم، قرارًا، بإقالة اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، وتعيين اللواء حمدى عبدالغفار بدلا منه .

"التغيير جاء ضمن تعديل وزاري يشمل 8 وزارات من بينها السياحة، والزراعة، والثقافة، والاتصالات، بخلاف الداخلية، إلى جانب استحداث وزارتين".
 
وأدى الوزراء التالية أسمائهم اليمين الدستوري أمام رئيس الجمهورية وفي حضور رئيس مجلس الوزراء :

1- د. محمد أحمد محمد يوسف وزير دولة للتعليم الفني والتدريب.

2- د. صلاح الدين هلال محمود هلال وزيرا للزراعة واستصلاح الأراضي

3- د. عبد الواحد النبوي عبد الواحد وزيرا للثقافة

4- د. محب محمود كامل الرافعي وزير للتربية والتعليم

5- مجدي محمد عبد الحميد عبدالغفار وزيرا للداخلية

6- د. هالة محمد علي يوسف وزير دولة للسكان

7- مهندس/ خالد علي محمد نجم وزير للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

8- مهندس/ خالد عباس رامي وزيرا للسياحة


Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.