أحدث الأخبار




عبد الرحمن عرابى يكتب .. العالم كله فى انتطار تسريبات هاتف السيسى ذاته

عبد الرحمن عرابى يكتب ....
العالم كله فى انتطار تسريبات هاتف السيسى ذاته .

كشف الاعلامى المتالق معتز مطر كيف انه تم زرع برنامج تجسس على الهاتف النقال الخاص بعباس كامل ومن خلال هذا البرنامج تم تسجيل كل هذه المكالمات لعباس كامل مدير مكتب السيسى . وان هذا الشخص الذى زرع البرنامج هو شخص مقرب جداً للسيسى وعباس كامل . وعزفاً على هذا وعلى فرضيه ان هذا السيناريو هو الصحيح وهو الاقرب الى الصحه والعقل . فهل لنا ان نعود الى الخلف قليلاً مع بدايه ظاهره التسريبات هذه. اى قبل عام ونصف تقريباً حين اذاعت شبكه رصد تسريب لسيسى ذاته اثناء لقاءه الصحفى مع ياسر رزق رئيس تحرير المصرى اليوم والذى تحدث فيه السيسى عن احلامه الصبيانيه وكيف انه رأى انه التقى الرئيس السادات فى الحلم واخبره انه سيصبح رئيساً لمصر وكان حينها يرتدى ساعه اوميجا ويمسك بسيف احمر وما الى ذلك من العبط والعته المعروف عن السيسى وحواراته . وعزفاً على هذا ومما سبق يمكن لنا ان نستنتج ان هذا الشخص المقرب من السيسى قد زرع هذا البرنامج على موبايل عباس كامل وايضاً قام نفس الشخص بزرع نفس البرنامج على موبايل السيسى والذى اخذ منه تسريب الاوميجا الشهير . 

وقد اعلن ان هذا الشخص يملك ما مقداره 2880 ساعه تسجيلات مسربه . فأذا علمنا ان هذا البرنامج يعمل على مدار اليوم والساعه وقمنا بقسمه عدد الساعات على عدد ساعات اليوم . يعنى 2880 على 24 فيكون الناتج 120 يوماً من التسريبات . تخيل معى ان هذا الشخص يملك ضد السيسى وعباس كامل تسريبات لكل حركه وسكنه وهمسه لكل منهم . تسريب لكل منهم وهو فى مكتبه . وفى سيارته . وفى بيته . بل وفى حمامه بل واكثر من ذلك فى غرفه نومه وماذا يفعل كل منهم فى ادق خصوصيات حياته . كيف يتعامل مع زوجته اثناء العلاقه الحميميه وما رغباته وكيف يقضيها وكيف يطلبها . كيف يتعامل مع اهل بيته واخواته واقاربه .
كيف يتعامل مع عماله وخدامه وكل من حوله . بل وكيف يفكر وحيداً . يا ساده ان هذه التسريبات تعنى شيئاً واحده هو ان السيسى ومدير مكتبه عباس كامل هم اول مسؤلين فى التاريخ يتم تعريتهم بالكامل . بل وفضحهم هذه الفضيحه التى لا مثيل لها فى كل التاريخ البشرى . 


نقطه اخرى . ان من يملك هذه التسجيلات لديه من القدره والخبره والحنكه ما يمكنه من اداره شأن هذه التسريبات بكفاءه نادره وهو يكشف الحقائق من خلالها فى توقيت اكثر من رائع وبأسلوب درامى متصاعد كما فى الافلام السينمائيه بهذف الوصول الى ذروه الدراما مع نهايه الفيلم او المسلسل . لذا اننى اتوقع ان يخرج علينا المسرب المجهول المعلوم قريباً بتسريبات للسيسى ذاته ومن هاتفه هو الخاص وحتى تصدق مقوله الرئيس مرسى انكم لم تروا بعد شيئاً من السيسى . السيسى هايجيب لكم من قاع الزباله . ولك الله يا مصر .
Like

Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.