أحدث الأخبار




تصريح أردوغان: رئيس مصر بالنسبة لنا هو "مرسي" وليس "السيسي"

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنّ رئيس مصر بالنسبة له والذي يتعامل معه، هو الدكتور محمد مرسي أول رئيس مصري منتخب، وليس عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مع رئيس المجلس الرئاسي الثلاثي للبوسنة والهرسك، "ملادين أيفانيتش"، عقب لقاء جمعه بأعضاء المجلس، في العاصمة سراييفو.

وأعرب أردوغان عن استيائه من القرار الصادر عن القضاء المصري بإحالة أوراق أول رئيس مصري منتخب، الدكتور محمد مرسي، وآخرين بعضهم قياديين في جماعة الإخوان المسلمين إلى المفتي؛ تمهيدًا لإصدار حكم بالإعدام.

وجدد أردوغان انتقاده للغرب لصمته حيال قرار الإعدام الصادر بحق الدكتور مرسي، مضيفًا: "إن كان الإعدام محظورًا في الاتحاد الأوروبي، فلماذا لا نسمع صوتكم يا بلدان الاتحاد الأوروبي؟ لماذا لا تتكلمون؟ إنهم يصدرون تصريحات لا تحوي أي موضوع".

وأضاف أردوغان: "مع الأسف صدر قرار بالإعدام بحق الدكتور محمد مرسي الرئيس المنتخب في مصر بنسبة 52% من الأصوات"، مضيفًا: "مصر تعود إلى سابق عهدها ، مع الأسف مازال الغرب يحجم عن اتخاذ موقف إزاء السيسي قائد الانقلاب العسكري".

وكانت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في مقر أكاديمية الشرطة بالعاصمة المصرية قررت السبت الماضي إحالة أوراق الدكتور مرسي أول رئيس مدني منتخب. و107 آخرين -بينهم عناصر من "حماس" و"حزب الله"- إلى مفتي الجمهورية، في قضية الهروب من سجن وادي النطرون.

ومن أبرز المحالين إلى المفتي مرشد الإخوان، محمد بديع والقياديون رشاد البيومي وعصام العريان وسعد الكتاتني ومحمد البلتاجي، فضلًا عن الشيخ يوسف القرضاوي، وبعض الشخصيات الفلسطينية ممن قضوا نحبهم قبل ثورة 25 يناير بثلاثة أعوام.

Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.